القائمة الرئيسية

اخر المواضيع
المواضيع الاكثر شيوعا

وثائق

مدن

طوابع

الهة

مقالات

صور


اساطير

اشعار

اماكن دينية

مواقع أثرية


مراجع

شخصيات

فيديو

مفردات حية

حكم وامثال

خرائط

مصطلحات


الرئيسية

قاموس المصطلحات

الكل | أ | ا | ب | ت | ح | د | ق | ك | ل | م | ن | ه | و
الكلمة المعنى
المدن
برزت منذ فجر التاريخ المصري ثلاث مدن تركزت فيها وجوه النشاط السياسي والديني : اولاهما نخن أو هيراكوبنوليس وهي العاصمة الدينية وتقع شمال مدينة أدفو الحالية. ثانيهما مدينة وثني أو طينة وهي أول عاصمة مصرية للدولة الموحدة طوال عصر الأسرتين الأولي والثانية. أما ثالثهما فهي مدينة وانب حج أو منف أو الجدار الأبيض. كانت إنب حج أو منف ثالثة المدن الكبرى في عصر بداية الأسرات من حيث الزمن وظلت أوفرها مجدا وأبقاها شهرة ويعد الملك نعرمر أول من فكر في تخطيط مدينة أو قلعة محصنة في الجدار الأبيض وتسمي السور الأبيض أو الحصن الأبيض ، وأصبحت هذه المدينة فيما بعد النواه لعاصمة مصر واحتفظت بهذا الاسم حتي الأسرة السادسة ثم أطلق عليها اسم من نفر بمعني ثابت هو الجمال ، فاسم كان يطلق علي هرم الملك بيبي الأول القريب منها ، ثم سماها الإغريق ممفيس ومنها جاءت التسمية منف وتقع حاليا غرب النيل قرب قرية ميت رهينة مركز البدرشين محافظة الجيزة. والعامل الرئيسي في اختيار موقع منف مركزاً للنشاط الحكومي في عصر بداية الأسرات هو وجودها بين النهاية الشمالية للصعيد وبين النهاية الجنوبية للدلتا ، ولسهولة الإشراف منها علي شئون الوجه البحري . وقد دل على تحول أغلب النشاط الإداري إلي منف منذ أوائل عصر بداية الأسرات احتفال ملوك العصر ببعض الأعياد الرسمية وأعياد الأربات ، كذلك كانت مركزا للفصل في منازعات العرش كما وجد بها عدد كبير من المقابر الضخمة لكبار موظفي عصر بداية الأسرات ونسب المصريون الألوهية الكبرى في منف إلي الإله بتاح وصور بهيئة بشرية ظل محتفظا بها حتى نهاية عصور التاريخ المصري القديم. ونشأ في هذه المدينة المذهب المنفي وهو مذهب نشأة الوجود والموجودات ويعني اسمه الصانع أو الخلاق ولقبوه بلقب تاتن بمعني رب الأرض العالية . وحفلت مدن مصر بعمرانها ودل علي هذا العمران أطلال أسوارها وحصونها ومعابدها كما تمثلت في رسوم ونقوش مختصرة صورت علي الآثار الصغيرة ، وشيدت قصور من اللبن واستخدم الحجر علي نطاق ضيق لإقامة أعتاب الأبواب وأكتافها وعلى الأعمدة .
2